اكبر منتدى اسلامي عربي شامل مختص بالامور الاسلامية
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
تدعوا ادارة منتديات دماء الشهداء الاسلامية الاعضاء الى الدخول والمساهمة بالمنتدى بعد ان تم افتتاحه من جديد . والاستمرارية بالتواصل .. ومراقبة المواضيع بالنسبة للمشرفين ..
المواضيع الأخيرة
» من افشل ثورات الربيع العربي .... لمصلحة من تصب؟
السبت يوليو 22, 2017 9:26 am من طرف انتصار الآلوسي

» الأخلاق الهابطة
السبت أبريل 15, 2017 10:25 pm من طرف thzy

» اكثر من 70 خطا في الصلاة
الأحد مارس 05, 2017 10:03 am من طرف thzy

» آداب الصبر
السبت فبراير 25, 2017 5:33 pm من طرف thzy

» يا رائعَ النَّفَحاتِ عُد مُتَفَضِّلا
السبت فبراير 25, 2017 3:10 pm من طرف thzy

» أخي فقدك وجع
السبت فبراير 25, 2017 3:06 pm من طرف thzy

» وما بـــــــــــغدادُ بغدادي فإنّي .......... أراها لا تُـــــــــــجارُ ولا تُـــــجيرُ
السبت فبراير 25, 2017 3:04 pm من طرف thzy

» كيف تعرف أن جوالك مراقب !!!!!!!!!!!!!!
الخميس فبراير 23, 2017 10:24 am من طرف thzy

» ][®][^][®][فضل صلاة الجمعه][®][^][®][
الخميس أكتوبر 20, 2016 10:46 pm من طرف thzy

المواضيع الأكثر نشاطاً
موسوعه اختراق المواقع اليهوديه!!!
اكثر من 70 خطا في الصلاة
قصة الأستشهادي الأول أبو معاذ الجنوبي
مضادات الدروع القاذف الصاروخي(القاذفه)
شهداء العرب في ارض الرافدين
الأخلاق الهابطة
وما بـــــــــــغدادُ بغدادي فإنّي .......... أراها لا تُـــــــــــجارُ ولا تُـــــجيرُ
الخطف وكيف يكون؟؟!
لكِ اخيتي ملف كامل للعناية بالبشرة
زلازل الارض (العبوات الناسفه)(وكيف توجهز)
المواضيع الأكثر شعبية
التفجير عبر الهاتف النقال!!!
لعبة كرة القدم PES 2012
اسباب ارتفاع درجة حرارة القدمين اثناء النوم
مولد موجات التردد العالي واستخداماته!!!
مضادات الدروع القاذف الصاروخي(القاذفه)
موسوعه اختراق المواقع اليهوديه!!!
كيف تعرف أن جوالك مراقب !!!!!!!!!!!!!!
زلازل الارض (العبوات الناسفه)(وكيف توجهز)
القتال في المناطق المبنية!!!!
شهداء العرب في ارض الرافدين
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
!~ قتيبة ~!
 
أم أسامة
 
الامبراطور
 
ابن بغداد
 
thzy
 
الاستشهادية
 
رنين الدعوة
 
خادم الاسلام
 
الاعصار الصامت
 
أبو البراء الخالدي
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الأسبوع
سحابة الكلمات الدلالية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية
تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية digg  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية delicious  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية reddit  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية stumbleupon  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية slashdot  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية yahoo  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية google  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية blogmarks  تسجيل صفحاتك المفضلة في مواقع خارجية live      

قم بحفض و مشاطرة الرابط منتديات دمــــاء الشهداء الاسلامية على موقع حفض الصفحات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 55 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو ahmad.sh فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 641 مساهمة في هذا المنتدى في 335 موضوع
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

شاطر | 
 

 فتاوي جهادية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
!~ قتيبة ~!
مؤسس الموقع
مؤسس الموقع
avatar

ذكر
عدد المساهمات : 83
تاريخ التسجيل : 26/07/2011
العمر : 27
الموقع : دماء الشهداء الاسلامية

مُساهمةموضوع: فتاوي جهادية   الثلاثاء سبتمبر 20, 2011 4:16 pm

الجهاد لتحرير أرض الإسلام ممن يغزوها ويحتلها من أعداء الإسلام واجب محتم وفريضة مقدسة، على أهل البلاد المغزوة أولاً، ثم على المسلمين من حولهم إذا عجزوا عن مقاومتهم، حتى يشمل المسلمين كافة، فكيف إذا كانت هذه الأرض الإسلامية المغزوة هي القبلة الأولى للمسلمين وأرض الإسراء والمعراج، وبلد المسجد الأقصى الذي بارك الله حوله؟ إن الجهاد اليوم لهؤلاء الذين اغتصبوا أرضنا المقدسة وشردوا أهلها من ديارهم وسفكوا الدماء وانتهكوا الحرمات ودمروا البيوت وأحرقوا الشوارع وعاثوا في الأرض فساداً، هذا الجهاد هو فريضة الفرائض، وأول الواجبات على الأمة المسلمة.. فالمسلمون يسعى بذمتهم أدناهم، وهم يد على من سواهم، وهم أمة واحدة، جمعتهم وحدة العقيدة، ووحدة الشريعة، ووحدة القبلة ووحدة الآلآم والآمال. قال تعالى: (إن هذه أمتكم أمة واحدة)، وقال: (إنما المؤمنون إخوة)، وفي الحديث الشريف: " المسلم أخو المسلم لا يظلمه ولا يخذله" .. وإذا كنا نرى إخواننا في أرض فلسطين يبذلون الدماء بسخاء ويقدمون الأرواح بأنفس طيبة، فعلينا نحن المسلمين في كل مكان أن نعاونهم بكل ما نستطيع من قوة ( وإن استنصروكم في الدين فعليكم النصر )، وقال ( وتعاونوا على البر والتقوى ) ومن وسائل هذه المعاونة: مقاطعة بضائع العدو مقاطعة تامة ...ويجب علينا ألا نعين العدو على إخواننا بشراء بضائعه، لأنها إعانة على الإثم والعدوان...والبضائع الأمريكية مثل البضائع الإسرائيلية في حرمة شرائها، والترويج لها، وقد آن الأوان لأمتنا الإسلامية أن تقول: لا لأمريكا، ولشركاتها، ولبضائعها.. ولقد قال علي بن أبي طالب رضي الله عه: ثلاثة عدوك: عدوك وصديق عدوك وعدو صديقك، وأميركا اليوم أكثر من صديق لعدونا، أنها وصلت مرحلة (الفناء ) في إسرائيل، وأن الأمة الإسلامية التي تبلغ اليوم مليارا وثلث المليار من المسلمين في أنحاء العالم يستطيعون أن يوجعوا أمريكا وشركاتها بمقاطعتها، وهذا ما يفرضه عليهم دينهم وشرع ربهم فكل مسلم اشترى من البضائع الأمريكية والإسرائيلية ما يجد بديلا له من دول أخرى فقد ارتكب حراما، واقترف اثما مبينا وباء بالوزر عند الله، والخزى عند الناس.



وما مدى جواز إيداع المسلمين لأموالهم في البنوك الأميريكية؟

الآن بعد أن أصبحت أميركا تقف هذا الموقف من القضايا الإسلامية، خصوصا قضية المسلمين الأولى والمركزية: قضية فلسطين، وتؤيد تأييدا مطلقا للإسرائيليين في طغيانهم وعدوانهم وما يرتكبونه من مجازر يشيب لهولها الولدان، وما يقومون به من سفك للدماء وانتهاك للحرمات وتدمير للمنازل واحراق للمزارع مما نعرفه.. ومع هذا فإن أميركا تقف مع هذا وتؤيده، فإن التأييد الأميركي المطلق لإسرائيل هو الذي يجعلنا نقول أن علينا أن نقف من أميركا موقف يوازي ما تقوم به.. فلا يجوز أن نعينها بأموالنا على قتل إخواننا وتأييد أعدائنا.. إن أميركا ليست مجرد صديق لإسرائيل، إنها شريك استراتيجي: تؤيد إسرائيل بالمال وبالسلاح، كما تؤيدها دوليا، وفي كل مناسبة..فأقل ما ينبغي علينا هو أن نسالم من سالمنا ونحارب من حاربنا وأدنى الحرب هو ألا نمكنها من أن تستفيد من أموالنا.. وهذا أمر مشروع وأميركا هي أول من يفعل هذا، من يقاطع خصومه هو أميركا، ويحاصر خصومه هو أميركا، وهذا ثابت تاريخيا، وثابت واقعيا، فأميركا أول من استخدم في العصر الحديث سلاح المقاطعة، ولا زالت تستخدمه إلى اليوم، فلماذا تستنكر علينا استخدامه؟

نعم: هذا كله يدخل في المقاطعة: المستهلك والمشتري يمتنع عن شراء واستهلاك البضائع الأميركية، وصاحب الأموال يمتنع عن إيداع أمواله في أميركا حتى لا تستفيد منها.. وأنا أخشى من هذه الأموال أكثر من ذلك ربما لا يملك أصحابها السيطرة عليها، وربما لو أرادوا استردادها فقد لا تمكنهم أميركا من ذلك!! في الواقع أن ايداع هذه الأموال خطأ كبير، فقد قدرت الصحف هذه الأموال العربية بترليون دولار (مليون مليون دولار) من أموال الحكومات والشركات والقطاع الخاص، للأمة العربية والإسلامية.. ونحن نرى أن هذا الإيداع لتلك الأموال في البنوك الأميركية من التعاون على الإثم والعدوان..والله تعالى يقول ( وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوا) فإذا أعطيت هذه الأموال لأميركا فأنت تعاونها بهذه الأموال على إثمها وعلى عدوانها على بلاد المسلمين ومساعتدها للكيان الصهيوني، هذه المساعدة التي لا تقف عند حد.



المصدر: جريدية الراية القطرية – بتصرف


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://dmaaalshuhdaaislamic.forumarabia.com
 
فتاوي جهادية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات دمــــاء الشهداء الاسلامية :: منتدى الجهاد والمجاهدين :: قسم فتاوي الجهاد الاسلامي-
انتقل الى: